ما هو التهاب الكبد B؟

ما هو التهاب الكبد B؟

تشير منظمة الصحة العالمية (WHO) إلى خطورة التهاب الكبد البائي، وإمكانية تطوره لأمراض أكثر خطورة مثل تشمع الكبد وسرطان الكبد، وتكمن أهمية هذا المرض بإمكانية الوقاية منه بسهولة، فالمطعوم متوفر ويؤمن وقايةً عالية. فما هو التهاب الكبد البائي وما هي أعراضه وطرق علاجه؟

ما هو التهاب الكبد البائي؟

التهاب الكبد البائي (Hepatitis B) هو أحد أمراض الكبد الفيروسية، وله شكلين حاد ومزمن. يحدث التهاب الكبد البائي عند البالغين بشكله الحاد، ونادراً ما يتطور لشكلٍ مزمن، بينما يتطور عند معظم الأطفال الصغار إلى الشكل المزمن.

ما هي أعراض التهاب الكبد البائي (Hepatitis B

يبقى الفيروس كامناً لعدة أشهر، وبعد ذلك تبدأ أعراض المرحلة الحادة بالظهور. لا يشعر حوالي ثلث الأشخاص الذين يعانون من هذا المرض بأي خلل، ويكتشفون المرض من خلال فحص الدم فقط. تستمر المرحلة الحادة لعدة أشهر، وتشمل الأعراض ما يلي:

  • اليرقان حيث يتحول لون البشرة أو بياض العين إلى اللون الأصفر ويتحول لون البول إلى اللون البني أو البرتقالي.
  • براز فاتح اللون.
  • الحمى.
  • التعب الذي يستمر لأسابيع أو أشهر.
  • مشاكل في المعدة مثل فقدان الشهية والغثيان والإقياء.
  • ألم البطن.

يتطور الشكل المزمن عند بعض المرضى، وتشمل أعراضه نوباً من الألم البطني، والتعب والوهن، وألم المفاصل.

كيف تتم الإصابة بالتهاب الكبد البائي (Hepatitis B

تتضمن الطرق الأكثر شيوعاً للإصابة بالتهاب الكبد البائي ما يلي:

  • تنتقل العديد من الأمراض عن طريق الجنس ومن ضمنها التهاب الكبد البائي والتهاب الكبد C والإيدز.
  • يمكن للنساء الحوامل المصابات بالتهاب الكبد البائي أن ينقلنه إلى أطفالهن أثناء الولادة.
  • يتعرض العاملون في المجال الصحي للاحتكاك بدم المريض المصاب وبالتالي يمكن أن يتعرضوا للعدوى.
  • ينتشر الفيروس بسهولة عبر الإبر والحقن الملوثة بالدم المصاب، وذلك يشمل إبر الوشم غير النظيفة وشفرات الحلاقة وفراشي الأسنان وغيرها. تكمن المشكلة أن الفيروس قادر على البقاء حياً لمدة أسبوع خارج الجسم، ويمكنه الانتقال عبر الإبر أو أدوات الاظافر والأدوات الملوثة بدم شخص مريض وإحداث العدوى طيلة هذه الفترة.

كيف يتم تشخيص الكبد البائي (Hepatitis B

لا يمكن تمييز التهاب الكبد البائي عن باقي أنواع التهاب الكبد الفيروسي سريرياً، لذا يلجأ الطبيب لطلب الفحوص المساعدة وأهمها:

  • تحاليل دموية: تشمل هذه التحاليل تعداد دم كامل (CBC) لتقييم وجود فقر دم أو إنتان، وتحاليل وظائف الكبد، وقد تشمل تحاليل أخرى لتقييم درجة تلف الكبد إن وجد.
  • تحاليل متعلقة بالفيروس وذلك لكشف الأجسام المضادة للفيروس وتمييز المرحلة الحادة عن المرحلة المزمنة.
  • خزعة الكبد وتجرى في حالاتٍ خاصة مثل الشك بسرطان الكبد.
  • فحوصات شعاعية مثل التصوير بالأمواج فوق الصوتية (الألتراساوند) لتقييم حجم الكبد ووجود كتل أو أورام فيه، كما يجرى التصوير بالأمواج الصوتية لمراقبة التهاب الكبد المزمن كل ستة أشهر.

في حال الشك بوجود مضاعفات مثل تشمع الكبد أو سرطان الكبد يحتاج الطبيب لإجراء فحوصات أخرى تشمل التصوير الطبقي المحوري (CT Scan) للبطن أو التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) أو فحص الواسمات الورمية.

كيف يتم علاج التهاب الكبد البائي (Hepatitis B

إذا اعتقد الشخص أنه قد تعرض للفيروس، فعليه استشارة الطبيب في أقرب وقت ممكن، فكلما بدأ العلاج مبكراً، كان ذلك أفضل. سيقوم الطبيب بإعطاء مطعوم وحقنة من الجلوبيولين المناعي لالتهاب الكبد البائي، مما يعزز الجهاز المناعي ويساعد على محاربة العدوى، ومنع حدوث التهاب الكبد.

في الحالات التي يتأخر فيها أخذ المطعوم، قد يبدأ الالتهاب بالحدوث وهذا الالتهاب لا علاج له حتى اليوم. ينصح الأطباء بالراحة في السرير للمساعدة على التحسن بشكل أسرع، وتناول حمية غذائية متوازنة مع التركيز على كمية كافية من السوائل لتعويض السوائل الضائعة عبر الإقياء والإسهال، وتجنب الأشياء التي يمكن أن تؤذي الكبد مثل الكحول والبنادول. يجب الالتزام بنمط حياة يساعد الكبد على الشفاء واستشارة الطبيب قبل تناول أي أدوية أخرى أو علاجات عشبية أو مكملات غذائية.

يشفى الالتهاب الحاد عند معظم المرضى، دون أن يترك أثراً يذكر. ويصبح الجسم خالياً من الفيروسات، إلا ان التحاليل الدموية تتمكن من كشف وجود مناعة ضد الفيروس ناتجة عن الإصابة السابقة.

في حالات قليلة، يتحول الالتهاب للشكل المزمن، وهذا يعني بقاءه لفترة أكثر من ست أشهر، وعندها قد يصف الطبيب علاجات مختلفة تتضمن:

  • مضادات الفيروسات وهي أدوية حديثة تؤخذ عن طريق الفم، لكن مشكلتها تكمن في إمكانية إحداثها لأذية الكلية الدوائية.
  • الإنترفيرون ألفا: يعزز هذا الدواء جهاز المناعة ويعطى عن طريق الحقن لفترات طويلة تصل لستة أشهر، يُسبب هذا الدواء للمريض شعوراً بالتعب أو الاكتئاب، كما أنه يقلل من عدد خلايا الدم البيضاء، مما يجعل من الصعب مقاومة العدوى.

ما هي مضاعفات التهاب الكبد البائي (Hepatitis B

يمكن أن يؤدي التهاب الكبد المزمن البائي لحدوث مضاعفات عديدة وأهمها:

تسبب الأدوية المستخدمة للعلاج أذيةً في الكلية، وقد تؤدي لحدوث فشل كلوي مزمن.

ما هي طرق الوقاية من التهاب الكبد البائي (Hepatitis B

يعتبر مطعوم التهاب الكبد البائي الوسيلة الأكثر فعالية في الوقاية من المرض، ويعطى حالياً ضمن جدول التطعيم الوطني لحماية كافة الأطفال المولودين حديثاً. وتشمل طرق الوقاية الأخرى:

  • استخدام الواقي الذكري عند ممارسة الجنس.
  • ارتداء القفازات عند التنظيف وخاصة إذا توجب لمس بقع من الدم أو ضمادات الجروح وغيرها.
  • تغطية كافة الجروح المفتوحة.
  • عدم مشاركة أدوات الحلاقة أو فرشاة الأسنان أو أدوات العناية بالأظافر مع أي شخص.
  • التأكد من أن إبر العقاقير أو ثقب الأذن أو الوشم، أو أدوات تجميل الأظافر معقمة بشكل صحيح.

المراجع: